السيارة للبيع => قصص مؤثرة : ماتت تحتضن المصحف => لكِ أخية : يايمه => بر الوالدين : نداء أخير لشارب الخمر => النهي عن المنكرات : كفى ياشارب الخمر => النهي عن المنكرات : قصة موت شاب => قصص مؤثرة : الشائعات => مشاركات برنامج اللهم بك أصبحنا : خطط لإجازتك => مشاركات برنامج اللهم بك أصبحنا : التكامل في بناء الذات => مشاركات برنامج اللهم بك أصبحنا :

لغتي العربية

المقال
الاضافة :  08-10-2011   الزوار : 1610 

 

لغتي العربية

 

الكاتب : ريح النصر

 

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

لغتي العربية

لغتي.. كم تمنيت سماعك تترددين بين الألسنة، فيطيب مسمعي. كيف لا؟
وأنت لغة كتاب الله المنزل من فوق سبع سماوات، لغة الضاد التي نطق بها خير خلق الله محمد –صلى الله عليه وسلم-. كيف لا؟ وأنت اللغة التي احتضنت والإسلامُ الحضارة، وسمت بها إلى القمم الشامخات وقت انجراف الأمم إلى الجهل والتخلف، فكم اقتبست تلك الأمم من الحضارة الإسلامية المُقامة لتبني حضاراتها.. بل إنك بذلك قد تصدرت كل اللغات وزينت الحضارات.


لكن ليت العرب يدركون علو مقامك يوما، فبعدهم عنك سبب انحطاط ألفاظهم، وعودتهم إلى السفح بعد بلوغهم القمم.


ليتهم يلتفتون إليك ولو للحظات ليتداركوا نظراتهم الشاحبة نحوك.. ليعلموا أن تلك اللغة التي احتقروها وهجروها في مجالسهم، هي أرقى اللغات. ليفهموا أن اللغة العربية التي يعتبرونها لغة متقوقعة غير متفتحة على ما يشهده العالم من تطور، لا تسع البحار كلماتها وقواعدها..
لغتنا العربية هي أسمى اللغات وأفضلها، وليس على ذلك شهادة شاهد، فيكفيها فخرا أنها لغة القرآن ولغة أهل الجنة.



( نورهان شادلي)



التعليقات : 0 تعليق
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
5 + 9 =
أدخل الناتج

روابط ذات صلة
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي

دليل مواقع أهل السنة والجماعة